وثيقة تكشف حجم إنفاق ألمانيا على اللاجئين في العام 2018

كشفت وثيقة ألمانية، اليوم الاثنين، أن البلاد سجّلت عام 2018 أعلى إنفاق لتيسير اندماج ما يربو على مليون لاجئ، ومكافحة الأسباب الرئيسية للهجرة من الخارج.
وبيّنت وزارة المالية الألمانية في تقرير لها، أن الزيادة في الإنفاق كانت بمعدل 11% تقريباً (ما يقدر بـ 25.65 مليار دولار)، مقارنة بعام 2017 الذي أنفقت فيه برلين (23.22 مليار دولار)، بحسب ما نقلت وكالة “رويترز”.


وأظهرت الوثيقة أن الحكومة أنفقت ما وصل في المجمل إلى 8.8 مليارات دولار في عام 2018 على إجراءات هدفت إبقاء المهاجرين خارج منطقة الاتحاد الأوروبي، وتحسين ظروف المعيشة في أوطانهم، أي بزيادة نسبتها 16% في ذلك العام مقارنة بعام 2017.


وأضافت أن الولايات الألمانية وعددها 16، والتي كانت مسؤولة عن تسكين ودمج المهاجرين الذين وصلوا إليها من دول مثل سوريا والعراق وأفغانستان؛ تسلمت 8.3 مليارات دولار من الحكومة الاتحادية العام الماضي أي بزيادة نسبتها 14%.


وكانت علّقت ألمانيا في أبريل الماضي النظر في طلبات لجوء شريحة واسعة من السوريين، إلى حين إجراء تعديلات سيتم إدخالها على توجيهات وزارة الداخلية في البلاد.
وقالت مجموعة “فونكي” الإعلامية نقلاً عن الوزارة؛ إن بعض طلبات اللجوء التي قدمها سوريون أُجِّلت، بانتظار تعديلات سيتم إدخالها بعد إجراء مراجعة جديدة للوضع الأمني في بلادهم.

المصدر:الخليج أونلاين

اترك رد