في خضم الأزمة.. الداخلية التركية تبدأ مشروعاً لتحديث بيانات اللاجئين السوريين

بدأت المديرية العامة لإدارة الهجرة بوزارة الداخلية التركية بمشروع، لتحديث بيانات اللاجئين السوريين في تركيا، من حاملي بطاقة الحماية المؤقتة (الكيملك).

ونقلت وسائل إعلام تركية ناطقة بالعربية عن المديرية قولها، إن الهدف من المشروع تحديث بيانات السوريين الموجودين في تركيا تحت صفة “الحماية المؤقتة”.

وأضافت أن مشروع تحديث البيانات، سيشمل السوريين في معظم الولايات التركية.

ويتواجد أكثر من 3 ملايين لاجئ سوري في تركيا، يقطن معظمهم في ولايات إسطنبول وغازي عنتاب وأورفا ومرسين وماردين وهاتاي وكيليس.

وفرضت تركيا إجراءات وقوانين جديدة بخصوص السوريين في تركيا، اعتبرها البعض تضييقاً على اللاجئين، في حين اعتبرها آخرون تطبيقاً للقوانين الموضوعة منذ زمن والتي لم تُطبّق كنوعٍ من التساهل حيال السوريين.

وتواصل السلطات التركية منذ أسبوعين تقريباً عمليات القبض والترحيل بحق اللاجئين، في عدة ولايات تركية، الأمر الذي لقي استنكاراً واسعاً بين السوريين.

بروكار برس

اترك رد