الباب.. خطأ طبي يودي بحياة الطفلة روان

تعرّضت الطفلة (روان أحمد حلاق) البالغة مِن العمر (9 سنوات) والمريضة بـ”الربو”، أمس الإثنين، لـ خطأ طبي أودى بحياتها، في مدينة الباب شرق حلب.

وقال عم الطفلة (عدنان حلاق) لـ موقع تلفزيون سوريا، إن الوفاة ناتجة عن استبدال حقنة دواء مخصصة لـ(مرض الربو) وهي “روسيفلكس بلس 1500مل + ديكسا)، بحقنة “ديكلون”، ما أدى لـ تفاعل الجسم مع الحقنة وتحسّسه ووفاة الطفلة بعد نصف ساعة.

وأوضح “حلاق”، أن الطفلة روان مريضة بـ”الربو” منذ أكثر مِن أربع سنوات، وعرضتها أمّها مؤخّراً على الدكتور (عبد المنعم الواكي) الذي وصف لها حقنة خاصة بـ”الربو”، إلّا أن الصيدلي في (صيدلية الهرم) التي جلبت منها الدواء، أخطأ وأعطاها حقنة “ديكلون” التي تعتبر قاتلة لـ مريض الربو، وفق قوله.

وتابع: أنَّ أمها أخذت الدواء وذهبت إلى مستوصف خيري قرب جامع “فاطمة الزهراء” في حي الفيلات غربي المدينة، وهناك حق أحد الممرضين الطفلة بـ”الإبرة” التي أعطاها إيّاه الصيدلي، لـ تسقط الطفلة بعد خروجها مِن المستوصف بأمتار، أسعفها بعض شباب الحي إلى مشفى الباب الكبير، وتوفيت هناك متأثرة بحساسية الدواء الخاطئ.

مِن جانبه، قال رئيس المكتب الطبي في مدينة الباب (أحمد عابو) لـ موقع تلفزيون سوريا، إن ذوي الطفلة قدّموا شكوى للمكتب الطبي، الذي بدوره بدأ التحقيق في الأمر مع الجهات المختصة لـ تحديد المسؤولية وإجراء العقوبة المناسبة، معتبراً أن الخطأ متعدد ومعظم الأشخاص يتحملّون مسؤوليته.

يذكر أن الطفلة روان (وهي مِن أبناء مدينة الباب) ظهرت على شاشة تلفزيون سوريا، مطلع شهر حزيران الفائت، في تقرير أعدّه مراسل التلفزيون عن أجواء مميّزة لـ عيد الفطر، عاشها الأطفال في مدينة الباب، بعد سنوات الحرب

تلفزيون سوريا

اترك رد