الشرطة الروسية تطرد الفرقة الرابعة من إحدى المدن بريف دمشق

طردت الشرطة العسكرية الروسية، أواخر الأسبوع الماضي، مجموعة للفرقة الرابعة في نظام الأسد من مدينة دوما بريف دمشق بعد محاولتها إنشاء نقطة عسكرية لها.

وقال موقع “صوت العاصمة” المتخصص بنقبل أخبار دمشق وريفها أن مجموعة في الفرقة الرابعة استولت مؤخراً على مستودعات تجارية على طريق مسرابا – دوما بهدف إنشاء نقطة عسكرية فيها.وأضاف أن الشرطة العسكرية الروسية أرسلت دوريات لها إلى الموقع المذكور ونشبت مشادة كلامية بين الطرفين انتهت بطرد الفرقة الرابعة من المنطقة بشكل نهائي، كما تم منع الفرقة من التمركز داخل مدينة دوما.وذكر الموقع أن تعزيزات عسكرية للشرطة الروسية وصلت دوما ونشرت حواجز في محيط المدينة مع تسيير دوريات على امتداد شارع “حلب” وسوق “الجلاء” ومقبرة “دوما” ومشفى المدينة.وفي الخامس والعشرين من شهر تشرين الثاني الماضي، طرد الروس دوريات للشرطة العسكرية في نظام الأسد من مدينة دوما بعد حدوث مشادات كلامية بينهما.تجدر الإشارة إلى أن الشرطة العسكرية الروسية رفضت تواجد أي جهة عسكرية في مدينة دوما بريف دمشق عدا فرع أمن الدولة والذي ينفذ اعتقالات بشكل شبه يومي بحق الشبان لاقتيادهم إلى الخدمة الإجبارية
.

نقلا عن نداء سوريا- وكالات

اترك رد