تحركات أمريكية شرقي سوريا تزامناً مع التصعيد ضد إيران

استقدمت القوات الأمريكية، مساء اليوم السبت، قافلة تضم تعزيزات عسكرية إلى قواعدها في ريف الحسكة الشمالي بالتزامن مع التوتر الأمني الذي تشهده المناطق الشرقية من سوريا، إضافة للعراق بين القوات الأمريكية والإيرانية.
وأفادت مصادر إعلامية بأن القافلة اتجهت نحو مدينة "القامشلي" شمالي الحسكة قادمة من إقليم كردستان العراق عن طريق معبر "الوليد" الحدودي.وأشارت المصادر إلى أن التعزيزات تتضمن سيارات رباعية الدفع ومعدات لوجستية وعسكرية.وتأتي التعزيزات بالتزامن مع استقدام الميليشيات الإيرانية في مدينة البوكمال شرقي دير الزور لمقاتلين عبر شاحنات نقل بضائع تخوفاً من رصدهم من قبل الطيران الأمريكي.وطلب قائد ميليشيا كتائب "حزب الله" من الأجهزة الأمنية في العراق بالابتعاد عن القواعد الأمريكية في البلاد مسافة 1000 متر ابتداءً من مساء غد الأحد.

تجدر الإشارة إلى أن مواقع تمركز الميليشيات الإيرانية والقوات الأمريكية في سوريا والعراق تشهد توتراً أمنياً متصاعداً بعد مقتل قاسم سليماني قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني على يد القوات الأمريكية بأمر مباشر من "دونالد ترامب".

نداء سوريا

اترك رد