مجلس الأمن يمدد آلية إيصال المساعدات إلى سوريا عبر تركيا فقط

  • اعتمد مجلس الأمن الدولي، الجمعة، قراراً يقضي بتمديد آلية إيصال المساعدات الإنسانية العابرة للحدود إلى سوريا عبر معبرين من تركيا ولمدة 6 أشهر فقط، لتفادي استخدام روسيا حق النقض (الفيتو).
    وحصل القرار على موافقة 11 دولة من إجمالي أعضاء المجلس البالغ عددهم 15 وامتناع 4 دول عن التصويت هي روسيا والصين والولايات المتحدة الأميركية وبريطانيا.وقال المندوب الروسي الدائم لدى الأمم المتحدة السفير، فاسيلي نيبيزيا، للصحفيين بمقر الأمم المتحدة بنيويورك إن “الوضع تغير الآن على الأرض في سوريا ويمكن إيصال المساعدات الإنسانية من خلال دمشق”. وأردف ” كما أن معبر الأردن لم يتم استخدامه لفترة طويلة من الزمن وحجم المساعدات العابرة للحدود من العراق ضئيل للغاية “.لكن الولايات المتحدة والدول الغربية الأعضاء بالمجلس أصرت على الإبقاء على المعابر الأربعة وبأن يتم تمديد الآلية لعام كامل، وكان ذلك وراء امتناع الولايات المتحدة وبريطانيا عن التصويت لصالح مشروع القرار.وذكرت الأمم المتحدة أن 2.7 مليون شخص في شمال غرب سوريا و1.3 مليون آخرين في شمال شرق البلاد يعتمدون على المساعدات التي يحصلون عليها من العمليات التي تجري عبر الحدود.ووفقا لمكتب الأمم المتحدة للشئون الإنسانية “أوتشا” يتم توصيل 40 في المئة من جميع الإمدادات الطبية والجراحية وإمدادات المياه والصرف الصحي من خلال معبر اليعربية في العراق.وقالت مندوبة بريطانيا الدائمة لدي الأمم المتحدة السفيرة “كارين بيرس” لأعضاء المجلس عقب التصويت على القرار إذا تسلم النظام شؤون تسليم المساعدات الإنسانية فعليه أن يقدمها على أساس الحاجة الإنسانية – وليس الانتماء السياسي أو دعم بشار الأسد.وتابعت “يجب على مجلس الأمن الاستمرار في طلب المعلومات من الأمم المتحدة ومنظمات الإغاثة وغيرها على أرض الواقع حول ما يحدث فعلاً لتلك المجتمعات السورية التي كانت ستصل إليها هذه المساعدات في السابق”.وفي كانون الأول الماضي، عرقلت الصين وروسيا، جهود مجلس الأمن الدولي لإصدار مشروع القرار الثلاثي المشترك بين الكويت وبلجيكا وألمانيا، بشأن التجديد لتلك الآلية. واستخدم البلدان في جلسة مغلقة للمجلس حق النقض (الفيتو).ومنذ عام 2014 ، يأذن مجلس الأمن بإيصال المساعدات الإنسانية العابرة للحدود، بشكل سنوي، من خلال أربعة معابر حدودية – باب السلامة وباب الهوى مع تركيا ، واليعربية في العراق ، والرمثا في الأردن.

تلفزيون سوريا

اترك رد