الفصائل العسكرية تسيطر على قريتين وتوقع خسائر في قوات الأسد

استعادة الفصائل العسكرية اليوم الجمعة، السيطرة على قريتي تل مصيطف وتل خطرة شرق إدلب. شرق إدلب إثر هجوم معاكس على مواقع قوات النظام والميليشيات الموالية، بحسب مراسل تلفزيون سوريا.

وأفاد مراسلنا بأن الفصائل العسكرية تتقدم على محور تل جريف، وسط معارك عنيفة مع قوات النظام المدعومة بغطاء جوي روسي.وأعلنت الجبهة الوطنية للتحرير مقتل مجموعتين من قوات النظام بينهم ضابط أثناء الاشتباكات على محور أبوجريف وبلدة التح في ريف إدلب الشرقي، إضافة للتدمير والاستيلاء على عدد من المركبات العسكرية والآليات المدرعة.وطال القصف المدفعي والغارات الجوية الروسية اليوم بلدة كفرناها مستهدفة مسجد المحمود، كما قصفت قوات النظام بالمدفعية بلدة خان العسل وزهرة المدائن وبلدة المنصورة ومنطقتي الصحفيين والراشدين غرب مدينة حلب.و أسفر القصف عن مقتل عدد من المدنيين وجَرْحِ آخرين. وقال مراسل تلفزيون سوريا إن طفلينِ قُتلا وأصيبَ رجلٌ و3 سيدات، إثر قصف الطيران الحربي الروسي مركز إيواء “بيوتي” في منطقة عويجل بريف حلب الغربي.

تلفزيون سوريا

اترك رد