مجهولون يهاجمون حاجزاً للمخابرات الجوية غربي درعا

الصورة تعبيرية

استهدف مجهولون، فجر اليوم الجمعة، حاجزاً عسكرياً لقوات النظام في ريف درعا الغربي، وأوقعوا إصابات في صفوف عناصر الحاجز.

وأفاد مراسل بروكار برس في درعا، أن اشتباكاً بالأسلحة الخفيفة حصل بين مجهولين وعناصر حاجز يتبع للمخابرات الجوية بين بلدتي تسيل وعدوان في منطقة حوض اليرموك غربي درعا، ما أدى إلى سقوط جرحى في صفوف قوات النظام نتيجة الهجوم المباغت.

وأشار مراسلنا إلى أن الاشتباكات استمرت لقرابة 15 دقيقة موضحاً أن تعزيزات عسكرية من مفرزة المخابرات الجوية قدمت إلى الحاجز لمساندته وإسعاف المصابين.

ونقل المراسل عن مصادر محلية، أنّ عناصر الحاجز يوجّهون إساءات متكررة في ريف درعا الغربي بحق أبناء المنطقة، مرجحة المصادر أن الهجوم على الحاجز جاء رداً على تلك المضايقات والانتهاكات.

وتتكرر الهجمات المباغتة على حواجز ونقاط تواجد عناصر وضباط قوات النظام في محافظة درعا، منذ سيطرة الأخير عليها، الأمر الذي يزيد من حدة التوتر في المحافظة يوماً بعد يوم، وتحديداً بعد مقتل عشرات الضباط والعناصر في صفوف قوات النظام كرد على انتهاكاتهم بحق أهالي المحافظة.

بروكار برس

اترك رد