حضور نسوي كثيف في مظاهرات العراق رفضاً لـ«ميثاق» الصدر

الشرق الأوسط

هيمن «ميثاق ثورة الإصلاح» الذي أعلنه زعيم «التيار الصدري» مقتدى الصدر، أمس، على شعارات وهتافات تظاهرات العراقيين اليوم، وقوبل بالرفض، كما كان مثار جدل وانتقادات حادة على مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة.

وخرج آلاف الطلبة الجامعيين في تظاهرات حاشدة وصولاً إلى ساحة التحرير وسط بغداد، مرددين شعارات غاضبة ضد «ميثاق» الصدر. ولعل الفقرة التاسعة في ميثاق الصدر التي تحدثت عن ضرورة «مراعاة القواعد الشرعية وعدم الاختلاط بين الجنسين» في التظاهرات، من بين أكثر البنود التي أثارت حفيظة طيف واسع من طلبة الجامعات والمحتجين وغالبية الاتجاهات المدنية، وعرّضت الصدر إلى انتقادات قاسية وغير مسبوقة.

ففي ساحة التحرير، ردد آلاف الطلبة هتاف: «هايه (هذه) بناتك يا وطن هايه… لبسوا الغيرة ورفعوا الراية»، وهو تحوير لكلمات أغنية وطنية عنوانها (هذه شبابك) وليس بناتك. كما لفت أنظار المتابعين، أن العنصر النسائي حضر بقوة في تظاهرات أمس، خاصة في بغداد والكوفة والنجف وكربلاء.


اترك رد