“التحالف” يكشف تفاصيل المواجهات في ريف القامشلي وخسائر النظام

قال التحالف الدولي ضد تنظيم “داعش” الذي تقوده واشنطن، إن جنديين أمريكيين أصيبا بجروح، وقتل عنصر من النظام السوري جراء المواجهات التي اندلعت في قرية خربة عمو بريف القامشلي بمحافظة الحسكة.

وأضاف الناطق باسم التحالف مايلز كاجينز في بيان حول تفاصيل الحادثة: “واجهت قوات التحالف التي كانت تقوم بدورية قرب مدينة القامشلي يوم 12 فبراير/ شباط (الجاري) نقطة تفتيش تابعة لقوات نظام الأسد، وحاولت قوات التحالف مرارا الحد من التوتر، إلا أن عناصر الدورية تعرضوا لهجوم مسلح بواسطة أسلحة خفيفة من أشخاص مجهولي الهوية، ما دفع عناصر الدورية إلى الرد على الهجوم للدفاع عن أنفسهم”.

وتابع أن السلطات المعنية (لم يحددها) تعمل على التحقيق في الهجوم على الدورية، التي عادت إلى قواعدها “بسلام”.

وتنشر أمريكا عدة قواعد لها شمال سوريا، وتسير بشكل مستمر دوريات في مناطق حدودية مع تركيا، وسبق أن أكدت على لسان رئيسها دونالد ترامب أنها ستبقي على قوات لها من أجل حماية حقول النفط مهددة بمحاسبة كل من يقترب من تلك الحقول.

بروكار برس

اترك رد