تطور خطير.. السفير الروسي في أنقرة يتلقى تهديدات من أتراك بسبب إدلب

كشف السفير الروسي في أنقرة، أليكسي يركوف، أمس الخميٍ، تلقيه تهديدات شخصية على الشبكات الاجتماعية التركية على خلفية تفاقم التوتر في إدلب، شمال سوريا.

وقال إن “مثل هذا الوضع عهدناه قبل خمس سنوات وأسفر عن أزمة إسقاط الطائرة الروسية واغتيال السفير الروسي في أنقرة أندريه كارلوف على يد متطرف تركي في ديسمبر عام 2016”.

إلى ذلك، شددت السلطات التركية الإجراءات الأمنية حول السفارة الروسية في أنقرة بعد التهديدات التي تلقاها “يركوف”.

ونقلت وكالة “نوفوستي” عن الملحق الصحفي في البعثة الدبلوماسية الروسية إيرينا كاسيموفا قولها: “لقد تدهور الوضع فعلا في الآونة الأخيرة وفي هذا الصدد، بناء على طلبنا، اتخذت السلطات التركية إجراءات أمنية إضافية”.

ولم ترجح كاسيموفا أن التهديدات على مواقع التواصل الاجتماعي ستتبعها أفعال حقيقية، لكنها أضافت: “رغم ذلك، لا بد أن نأخذ هذا الأمر في الحساب”.

اترك رد