إطلاق سراح أسيرين من المعارضة مقابل جثة مقاتل إيراني

تمت مساء اليوم الجمعة، عملية تبادل أسرى بين هيئة تحرير الشام والميليشيات الإيرانية عبر منطقة الشيخ سليمان غرب مدينة حلب.

وأفاد مراسل تلفزيون سوريا أن عملية التبادل تضمنت تسليم جثة مقاتل إيراني من قبل هيئة تحرير الشام كان قد قتل خلال المعارك الأخيرة على جبهات حلب، مقابل تسليم الميليشيات الإيرانية أسيرين من فصائل المعارضة كانوا قد أسروا خلال معارك ريف حلب الجنوبي.

00d0b2d3-5d37-4f0f-a84d-030bf47e643b.jpg
c75827b9-fa6b-467e-b1c4-56ba2e0f6940.jpg

وأضاف المراسل أن الأسيرين هما إياد الغبرة من مدينة التل التابعة لريف دمشق، وحسن أحمد جديد من مدينة سلقين التابعة لمحافظة إدلب، حيث تمت عملية التبادل برعاية الهلال الأحمر السوري.

وفي تصريح خاص لتلفزيون سوريا قال حسن أحمد جديد إنه أسر من قبل الميليشيات الإيرانية قبل 21 يوما في ريف إدلب الجنوبي، وتم ضربي وإهانتي خلال الأسر، وخرجت اليوم مقابل جثة مقاتل إيراني.

فيما أفاد أسامة أبو زيد (قائد عسكري في هيئة تحرير الشام) لتلفزيون سوريا بأنه خلال المعارك الأخيرة تم قتل عدد كبير من الميليشيات الإيرانية، وتمكن المقاتلون من سحب جثة أحد هؤلاء القتلى الذي تمت مبادلته باثنين من الأسرى ضمن سجون الميليشيات الإيرانية.

تلفزيون سوريا

اترك رد