باريس: نتجه لكارثة حقيقية في سوريا سببها خرق اتفاقية سوتشي

وصف وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان، الأربعاء، الأوضاع في محافظة إدلب، شمال غربي سوريا بـ”الدرامية”.

وقال في إفادة أمام مجلس الشيوخ (الغرفة الثانية بالبرلمان)، اطلعت عليها الأناضول، إنّ الأزمة في سوريا “درامية وباتجاه كارثة حقيقية”.وأرجع ما يحدث في إدلب إلى “خرق اتفاقيات سوتشي”.وعلى صعيد آخر، شدد لودريان على أنّ أبواب دول الاتحاد الأوروبي “ستظل مغلقة” أمام طالبي اللجوء.وتابع: “لن نستسلم، سنبقي هذه الأبواب مغلقة”.وفي وقت سابق الأربعاء، دعا الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، خلال اجتماع الكتلة البرلمانية لحزب العدالة والتنمية الحاكم في البرلمان بالعاصمة أنقرة، جميع الدول الأوروبية وفي مقدمتها اليونان إلى احترام طالبي اللجوء القادمين إليها، بشكل يتلائم مع الإعلان العالمي لحقوق الإنسان.وأعلنت ولاية أدرنة التركية، الأربعاء، مقتل طالب لجوء وإصابة 5 آخرين، جراء إطلاق الشرطة وحرس الحدود اليوناني الرصاص الحي والبلاستيكي وقنابل الصوت والغاز على المهاجرين. والثلاثاء، أعلن وزير الداخلية التركي سليمان صويلو، في تغريدة على تويتر، أنّ عدد طالب اللجوء، الذين عبروا الأراضي التركية إلى اليونان 130 ألفا و469 حتى الساعة 09.15 من صباح الثلاثاء بالتوقيت المحلي لتركيا.

اترك رد