سورية: “قسد” تشترط مبلغاً نقديّاً مقابل تأجيل التجنيد الإجباري

أعلنت “الإدارة الذاتية” التابعة لـ”قوات سورية الديمقراطية” (قسد)، اليوم الثلاثاء، عن “بدل نقدي” سنوي مقابل “تأجيل” التحاق المطلوبين للتجنيد الإجباري في صفوفها.
وتحدثت مصادر مقربة من “قسد”، لـ”العربي الجديد”، عن إصدار “الإدارة الذاتية” لشمال شرقي سورية التابعة لـ”قسد” قراراً بفتح باب التأجيل السنوي للمطلوبين للتجنيد الإجباري في صفوف “قسد”.

وذكرت المصادر أنّ القرار يشمل المقيمين في العراق من أبناء المناطق التي تسيطر عليها “قسد”، ويشمل المقيمين في الدول الأوروبية أيضا، وإقليم كردستان العراق.

وذكرت المصادر أن القرار ينص على دفع مبلغ 400 دولار، مقابل تأجيل التجنيد الإجباري في صفوف المليشيا لمدة عام.

ويشار إلى أن “قسد” تلاحق الشباب والرجال ضمن أعمار محددة في مناطق سيطرتها في شمال وشمال شرقي سورية، وذلك بهدف التجنيد الإجباري في صفوفها.

إلى ذلك، تحدثت مصادر محلية عن إصابة مدني جراء انفجار لغم أرضي به في قرية كيكان، في ناحية عين العرب الخاضعة لسيطرة “قسد” في ريف حلب الشمالي الشرقي.

اترك رد