الأمم المتحدة: أسبوعان أو ثلاثة تفصل أفريقيا عن ذروة «كورونا»

أفادت اللجنة الاقتصادية لأفريقيا، التابعة للأمم المتحدة، بأن أسبوعين أو ثلاثة أسابيع تفصل القارة الأفريقية عن المرحلة الأسوأ في عاصفة فيروس «كورونا»، وأشارت إلى أن دول القارة بحاجة إلى خطة تحفيز اقتصادي طارئة بقيمة مائة مليار دولار لتعزيز التدابير الوقائية ودعم الأنظمة الصحية الهشة بالقارة.

ونقلت وكالة «بلومبرغ» للأنباء، اليوم (الأحد)، عن فيرا سونجوي، السكرتيرة التنفيذية للجنة الاقتصادية، أن نحو نصف هذه الأموال يمكن أن يأتي من إسقاط مدفوعات الفوائد للمؤسسات متعددة الجنسيات، مشيرةً إلى أن هذا سيعطي الدول المرونة اللازمة لفرض تدابير التباعد الاجتماعي، وتوسيع شبكات الأمان الاجتماعي، وتجهيز المستشفيات لعلاج المرضى قبل الزيادة المتوقعة في الإصابات.

وتشير بيانات اللجنة إلى أن نقص الموارد والفرق الطبية يعني أن السلطات يجب أن تتحرك بسرعة للحد من انتشار المرض في قارة توفر مستشفياتها في المتوسط 1.8 سرير لكل ألف شخص.

وتشهد أفريقيا مئات الآلاف من الوفيات كل عام بسبب الملاريا وفيروس «إتش آي في» المسبب لمرض نقص المناعة المكتسب والسل.

الشرق الأوسط

اترك رد