“سرايا قاسيون” ترد على اعترافات بثّها إعلام النظام بخصوص تفجيرات في دمشق

نفى تشكيل “سرايا قاسيون” في بيان رسمي له أمس الإثنين، مزاعم إعلام النظام السوري عن اعتقال عدد من عناصر التشكيل.

وقالت السرايا التي تتبنى تنفيذ عمليات في دمشق وريفها، إن ادعاءات بثّها إعلام النظام تأتي في محاولة “لإقناع الشعب بسيطرته ونجاحاته الأمنية”.

وبحسب البيان، الذي اطّلعت بروكار برس على نسخة منه، فإنه “ليس للأشخاص الذين ظهروا في الفيديو المصور الذي نشره إعلام النظام، أي صلة بسرايا قاسيون، مرجحاً أن يكونوا مواطنين أبرياء أُجبروا على الإدلاء باعترافات لا حقيقة لها.

وقال البيان إن الأسد وقادته الفاسدون يعملون على إطلاق هذه الإشاعات وترويجها لمواراة الأسباب الحقيقية وراء انعدام الأمن والفقر والبؤس الذي يعيشه السوريون.

وتوعّدت سرايا قاسيون النظام بمزيد من العمليات رداً على فساد وظلم النظام وإجرامه بحق السوريين.

وكان التلفزيون الرسمي للنظام، قد بث السبت 11 نيسان/ أبريل اعترافات لشبان من كناكر بريف دمشق، وزعم النظام أنه اعتقلهم على خلفية تنفيذ عمليات إرهابية في العاصمة دمشق.

بروكار برس

اترك رد