النظام السوري يواصل التصعيد في إدلب وتركيا تستقدم تعزيزات جديدة

بعد التصعيد اللافت يوم أمس، واصلت قوات النظام السوري خرق وقف إطلاق النار في شمال غربي سورية اليومالجمعة، واستهدفت مناطق في ريف حلب الغربي، في حيناستقدمت تركيا المزيد من قواتها إلى منطقة إدلب.

وقالت شبكات محلية إن قوات النظام استهدفت، صباح اليوم،بالرشاشات الثقيلة قريتي كفرتعال وكفرعمة غرب حلب منمواقعها في “الفوج 46” وريف المهندسين، في حين يسود هدوءحذر محاور الاشتباك في محافظة إدلب بعد يوم من التصعيدخلف قتلى وجرحى في صفوف فصائل المعارضة، جراء استهدافآلياتهم بقنابل من طائرة مسيرة مجهولة، فيما قتل أحدالمدنيين إثر قصف مدفعي لقوات النظام في الفوج 46،استهدف قرية كفرتعال في ريف حلب الغربي، وأصيبت 3 نساءأثناء عملهن في الأراضي الزراعية بالقرب من بلدة تفتناز شرقإدلب، جراء استهداف قوات النظام للمنطقة بالرشاشاتالثقيلة.

كما قصفت قوات النظام يوم أمس مناطق آفس وكنصفرةوكفرعويد والفطيرة ومجازر والصالحية وفليفل في ريف إدلب،وقريتي كفر تعال والقصر غرب حلب، وقرية العنكاوي غربحماة.

 وبحسب مصادر إعلامية في المعارضة السورية، فقد استهدفالتصعيد أمس اغتيال أحد أهم رماة الصواريخ الموجهة لدىالمعارضة، وهو ماهر كوجك، الذي يقول ناشطون إنه مسؤولعن تدمير نحو 150 هدفا لقوات النظام والمليشيات منذالتحاقه بصفوف المعارضة المسلحة قبل سنوات.  

العربي الجديد

اترك رد