مقتل وجرح 4 نساء في السويداء

بعد الهدوء النسبي الذي شهدته محافظة السويداء، بعد عمليات الخطف المتبادل، والتي وصلت إلى حدّ الاشتباكات المسلّحة، مع أفراد الفصائل المسلّحة في محافظة درعا، عادت الأوضاع للتوتّر في المحافظة، عقب استهداف مجموعة من النساء.

حيث وثّق المرصد السوري لحقوق الإنسان، مقتل امرأتين اثنتين، وجرح اثنتين آخرتين، جراء قيام مسلحين مجهولين بإطلاق الرصاص عليهن أثناء تواجدهن في حي الخزانات بمدينة السويداء جنوب سوريا، ولم ترد معلومات حتى اللحظة عن أسباب وظروف عملية القتل تلك.

من جهتها قالت شبكة السويداء 24، أنّ شخصاً مسلحاً في مدينة السويداء، قام بمهاجمة منزل زوجة والده، وأطلق النار على مجموعة نساء، ما أدى لمصرع اثنتين منهما وإصابة 3 أخريات بجروح، اليوم السبت 18/4/2020.

وأفادت الشبكة بأنّها حصلت على تصريح من  مصدر أمني، والذي أفاد بأن الجريمة وقعت بحدود الساعة الثالثة ظهيرة اليوم، داخل منزل في حي الخزانات، و”التحقيقات تشير إلى أن المتهم بارتكاب الجريمة، هو من سكان مدينة السويداء”، موضحاً أنه توارى عن الأنظار فور ارتكاب الجريمة، وقد تم تعميم اسمه والبحث جاري من الجهات المختصة لإلقاء القبض عليه.

وأوضحت الشبكة أنّ  هذه الحادثة وقعت نتيجة وجود خلافات عائلية متراكمة، حيث أطلق الجاني النار على المجنيّ عليها وعلى والدتها، وعلى نساء أخريات مقربات منها كن داخل المنزل، ما أدى لمصرع زوجة والده ووالدتها على الفور، وإصابة 3 سيدات بجروح، في حادثة مروعة.

إلى ذلك، أفاد مصدر محلي من سكان حي الخزانات أكد أيضاً، أن الجاني اقتحم المنزل يحمل بندقية “كلاشنكوف”، وفتح النار على 5 نساء كن مجتمعات داخله، ثم هرب إلى مكان مجهول دون أن يتمكن أي شخص من ملاحقته كونه كان مسلحاً، وقد وصلت سيارة إسعاف إلى المكان ونقل الأهالي القتلى والجرحى إلى المستشفى الوطني.

كما أوضح مصدر طبي في المستشفى الوطني، أن السيدتين فارقتا الحياة على الفور إثر إطلاق النار، كما أصيبت 3 نساء أخريات، لافتاً إلى أن إصاباتهن تراوحت بين الخطيرة والمتوسطة، ويخضعن حالياً للعلاج.

ليفانت- وكالات

اترك رد