روسيا تعلن إرسال سفينة عسكرية تحمل صواريخ “كاليبر” إلى البحر المتوسط

أعلنت القيادة العسكرية البحرية الروسية لأسطول البحر الأسود، اليوم الثلاثاء، عن إرسال سفينة عسكرية تحمل صواريخ مجنحة من نوع “كاليبر” إلى البحر الأبيض المتوسط لتعزيز القوات البحرية الروسية في تلك المنطقة.

وجاء في بيان القيادة العسكرية البحرية لأسطول للبحر الأسود: “قامت القيادة بإرسال سفينة بحرية تسمى ” أوريخوفو زويفا” المجهزة بصواريخ مجنحة من نوع كاليبر من البحر الأسود إلى البحر الأبيض المتوسط لتعزيز القوات البحرية الروسية في تلك المنطقة”.

وأضاف بيان القيادة البحرية أن “السفينة توجهت نحو مضيق البوسفور والدردنيل في البحر الأسود لتعبر منه إلى البحر الأبيض المتوسط حيث ستصبح جزءًا من القوات البحرية في تلك المنطقة”، إذ سبق استخدام هذه البوارج لاستهداف المدنين في سوريا.

وسابقاً، أعلن قائد أسطول البحر الأسود الروسي الفريق البحري، ألكسندر مويسييف، أن تحديث قاعدة الأسطول العسكري الروسي في ميناء طرطوس السوري لا يزال مستمرا، وتقضي الاتفاقية الروسية السورية حول نقطة التزويد التقني في طرطوس باحتمال مرابطة 11 سفينة في هذا الميناء، بما في ذلك السفن المزودة بمفاعل الطاقة النووية.

ونقلت وكالة “إنترفاكس” في يناير عام 2017 عن مصدر مطلع أن العسكريين الروس يخططون لتحديث نقطة القوات البحرية الروسية في طرطوس لجعلها قادرة على استقبال الطرادات، وقال إن الخبراء الروس يستعدون لإجراء أعمال تعميق وتوسيع الطريق البحري في ميناء طرطوس.

شبكة شام

اترك رد