قصف من قبل النظام على ريف إدلب.. ورتل تركي جديد يدخل لتعزيز نقاطه

حلقت طائرات استطلاع في أجواء القطاع الجنوبي من الريف الإدلبي بعد منتصف الليل، حيث يتواصل الهدوء الحذر في عموم منطقة خفض التصعيد مع دخول وقف إطلاق النار يومه الـ 50 على التوالي، على الرغم من تجدد القصف الصاروخي من قبل قوات النظام السوري على أماكن في البارة وكنصفرة بجبل الزاوية في ريف إدلب الجنوبي.

وبحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان فقد نفذت قوات النظام قضفاً مدفعاً من تمركزاتها في ريف إدلب الجنوبي، استهدف بلدة كنصفرة وقرية الفطيرة في جبل الزاوية في ريف إدلب، تزامناً مع تحليق طائرة حربية روسية في أجواء المنطقة.

وفي سياق متصل، دخل رتل عسكري جديد تابع للقوات التركية ظهر اليوم الجمعة، نحو منطقة خفض التصعيد، حيث دخلت عشرات الآليات العسكرية عبر معبر كفرلوسين الحدودي مع لواء اسكندرون واتجهت نحو المواقع والنقاط التركية في المنطقة، ومع استمرار تدفق الأرتال التركية، فإن عدد الآليات التي دخلت الأراضي السورية منذ بدء وقف إطلاق النار الجديد بلغ 2810 آلية، بالإضافة لآلاف الجنود.

وبذلك، يرتفع عدد الشاحنات والآليات العسكرية التي وصلت منطقة خفض التصعيد خلال الفترة الممتدة من الثاني من شهر فبراير/شباط الجاري وحتى الآن، إلى أكثر من 6215 شاحنة وآلية عسكرية تركية دخلت الأراضي السورية، تحمل دبابات وناقلات جند ومدرعات وكبائن حراسة متنقلة مضادة للرصاص ورادارات عسكرية، فيما بلغ عدد الجنود الأتراك الذين انتشروا في إدلب وحلب خلال تلك الفترة أكثر 10300 جندي تركي.

ليفانت – المرصد السوري

اترك رد

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك.   Learn more