نظام الأسد يوجه ضربة جديدة لرامي مخلوف ستكلفه مليارات

في ضربة جديد لرامي مخلوف طالبت هيئة الاتصالات السورية التابعة للنظام السوري شركات الخليوي في مناطقها بتسديد مليارات متراكمة وإلا ستتخذ إجراءات ضدها.

وجاء في بلاغ الهيئة الناظمة لااتصالات والبريد “بوجوب الامتثال لقرار مجلس المفوضين المتضمن اعتماد عمل اللجنة المشكلة بقرار رئيس مجلس الوزراء رقم (177) بتاريخ 19-9-2019 “.

اقرأ أيضا: نفوذ قديم وصراع جديد بين رامي مخلوف وزوجة الأسد

وتابعت أن اللجنة ” خلصت إلى وجود مبالغ مستحقة لخزينة الدولة قدرها 233.8 مليار ليرة سورية، وذلك لإعادة التوازن الممنوح لكلا الشركتين سيريتل و MTN “

مؤكدة “أنه في حال عدم الالتزام بالسداد ضمن المهلة المحددة ستقوم الهيئة باتخاذ كافة الإجراءات القانونية اللازمة لضمان حقوق الخزينة العامة”.

ومن شأن عدم الالتزام بدفع المليارات لخزينة النظام السوري أن يؤدي لمصادرة الشركتين بالكامل وتحويلهما لقطاع عام أو بيعها لمستثمر خاص أقرب لأسماء الأسد التي كانت وراء ملاحقة مئات الشركات خلال عام 2019 ضمن لجنة مكافحة الفساد وغسيل الأموال.

حبر

اترك رد

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك.   Learn more