عودة الحراك الشعبي في المحرر إلى الواجهة.. والمهجرون يطالبون بالعودة (صور)

خرج العشرات من نازحي أرياف (إدلب، وحماة، وحلب) في مظاهرة مساء أمس في مدينة إدلب مطالبين بالعودة إلى مناطقهم التي احتلتها قوات الأسد وروسيا والميليشيات التابعة لهما في الحملة العسكرية الأخيرة.

اقرأ أيضا:صحفي سوري متسائلاً: “ماذا لو غضب الجولاني من الأسد ..؟”

وشهدت المظاهرة حضورًا شعبيًا، وأكد المتظاهرون استمرار الثورة وحقهم المشروع في العودة إلى قراهم وبلداتهم.

وقد خرج أول أمس أيضًا مهجرو مدينة سراقب بمظاهرة مسائية في مدينة (بنش)، طالبوا فيها بحقهم المشروع في العودة إلى مدينتهم.

هذا وقد دعا ناشطون من مدينة سراقب لمظاهرة مسائية مساء اليوم الإثنين في مدينة (أعزاز) بريف حلب الشمالي للمطالبة بأرضهم التي احتلتها قوات الأسد.

تأتي هذه المظاهرات الشعبية بعد دعوات أطلقها ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي لتفعيل الحراك الشعبي كأداة ضغط على المجتمع الدولي للنظر في حقوق المهجرين وإعادتهم إلى منازلهم بدون حكم الأسد.

صحيفة حبر

اترك رد