طلبة سوريون عالقون في الهند…بانتظار طائرة الإنقاذ!

أفادت مصادر إعلامية محلية بأن إحدى الجامعات الهندية هدّدت طلبة سوريين بالطرد من أماكن إقامتهم، في حال لم ترسل الحكومة السورية طائرة لإعادتهم إلى سوريا.

أفادت شبكة السويداء 24 بأنّ طالباً من أبناء محافظة السويداء، ممن يدرسون  في جامعة “مروادي” قد قال للشبكة بأنّ عدد الطلاب السوريين في الجامعة، يبلغ نحو 300 طالباً بينهم نحو 30 طالباً، من السويداء.

السوريون العالقون: إن لم تمت بالكورونا..عد على نفقتك الخاصة!

وأوضح الطالب للشبكة أنّه منذ إقرار الإجراءات الاحترازية بغية التصدي لفيروس كورونا، تواصل الطلبة السوريين مع السفارة السورية في الهند واتحاد الطلبة، “حيث خصصت للطلاب ايميلات وأرقام خاصة بهذا الشأن لإرسال مشكلاتنا”.

كما أنهم سجلوا أسماءهم رسمياً في السفارة، على أنهم مواطنين راغبين بالعودة بسبب ازمة الكورونا، كون أعداد المصابين في الهند تتفجر يوما بعد يوم، حتى أصبحت اكثر من 70 ألف حالة موثقة بزيادة يومية بحوالي 4 آلاف حالة.

وبحسب الطالب، فقد صرّح معاون وزير الخارجية لدى النظام السوري، منذ فترة على التلفزيون الرسمي واعداً الجالية الهندية بإرسال طائرتين من مدينة دلهي الى مطار باسل الأسد، “لنتفاجأ مؤخراً بأن فروع الشركة السورية للطيران تخبر أهالينا بأنه لا رحل مجدولة إلى الهند حتى الآن!”

كما وصف المصدر الأوضاع في الهند بـ”المخيفة”، وقال: “نحن محجورون منذ شهرين في جامعاتنا التي تعاني نقصاً شديدا في المواد الغذائية، بسبب الاقفال العام والكامل في الهند”، لافتاً إلى أنّ الجامعة باتت تمارس ضغوطاتٍ عليهم للمغادرة، كونها أخلت السكن الجامعي من جميع الطلاب الهنود والدوليين وحتى العرب، عدا السوريين كونه لم تصل أي طائرة لإجلائهم حتى الآن.

النظام يستنكر حظر الاتحاد الأوروبي لطائراته

جدير بالذكر أن الطالب أشار إلى حصولهم، بمساعدة السفارة السورية، على موافقة من أعلى سلطات الدولة الهندية لنقلهم من الولايات إلى نيودلهي، أياً كان عددهم وبأي وقت، إذا ما تحدد موعد وصول الطائرة السورية لاجلائهم.

ليفانت- وكالات

اترك رد