المسيرات الإيرانية تدخل خط خرق الهدنة في ريف إدلب

في خرق جديد للهدنة من قبل قوات النظام وحلفائه في إدلب، نفذت طائرة مسيرة إيرانية بعد منتصف ليلة الأمس هجومًا على نقاط الرباط ببلدة (البارة) بجبل الزاوية.

وبحسب مصادر عسكرية، أدى الاستهداف إلى ارتقاء القيادي في الجبهة الوطنية للتحرير (هشام أبو أحمد) وإصابة عنصر كان برفقته خلال عملية تفقد لنقاط رباط المقاتلين.

ويشار إلى أن إيران كثفت من طلعات الطيران المسير مؤخرًا بغية تحقيق نصر معنوي بعد تقارير عن خسائر هائلة في صفوف مقاتليها بضربات المسيرة (بيرقدار) خلال المعارك الأخيرة.

من جانب آخر يرى مراقبون أن النظام وحلفاءه مقبلون على حرب باردة طويلة الأمد مع المعارضة تستهدف القيادات بالدرجة الأولى، والمقاتلين أيضاً ؛لأضعاف شوكة الثوار من خلال استنزاف العنصر البشري على مراحل.

حبر

اترك رد