تحذيرات من مجاعة قد تطرق أبواب سوريا

حذّر المدير التنفيذي لبرنامج الأغذية العالمي ديفيد بيسلي، من استمرار الأوضاع في سوريا بالتدهور، داعيا إلى إرسال مساعدات غذائية للسوريين.

وقال بيسلي إنّ استمرار التدهور في سوريا قد يجعل خطر المجاعة يطرق الأبواب، حسبما نقلت عنه صحيفة “ذا ناشيونال” يوم الجمعة الماضي.

وعن المساعدات، لفت بيسلي إلى أنّ إرسال مبالغ نقدية للسوريين لا يمكّنهم من شراء شيء، داعيا إلى إرسال المساعدات كمواد غذائية.

ووفقا لتصريحات أممية سابقة، فإنّ 83% من السوريين يرزحون تحت خط الفقر، في حين من المتوقع أن ترتفع النسبة مع دخول قانون “قيصر” المقرّر يوم 17 من الشهر الجاري، حيّز التنفيذ.
وشهدت الليرة السورية تدهورا تاريخيا خلال الأيام الماضية، حيث تجاوزت حاجز الـ 3000 ليرة سورية أمام الدولار الأمريكي الواحد، لتعود وتشهد تأرجحا فوق حاجز الـ 2000 ليرة أمام الدولار.

وانعكس التدهور في قيمة الليرة على الأوضاع المعيشية للسوريين، حيث ارتفعت أسعار المواد الغذائية بشكل لافت، وسط عجز بالقدرة الشرائية لدى غالبية السوريين.

بروكار برس

اترك رد