إدلب تُسجل إصابات جديدة بفايروس “كورونا”

أكد وزير الصحة في الحكومة السورية المؤقتة لـ”زمان الوصل” عن تسجيل ثلاث حالات جديد بفايروس “كورونا” المستجد في محافظة إدلب مساء الأربعاء، ليصل عدد الحالات الإيجابية إلى 11 حالة معظمهم من الكادر الطبي منذ تسجيل أول حالة في المناطق المحررة يوم الخميس الفائت.

وأوضح وزير الصحة إلى أن عدد التحاليل التي ظهرت نتائجها اليوم 48 تحليلا، منها ثلاث حالات إيجابية في منطقة “سرمدا” شمال إدلب، و45 كانت نتائجهم سلبية، مُشيراً إلى أن عدد التحليل الكُلي منذ انتشار الفايروس قد بلغ 2743 تحليل، بينهم 11 حالة إيجابية وحالة تعافي واحدة، وباقي النتائج سلبية.
وأضاف وزير الصحة أن مخبر الرصد الوبائي في إدلب يعمل على أخذ مسحات بلعومية يومية لمخالطين للحالات الإيجابية الأولى، مع الأخذ بجميع طرق الوقاية والتباعد الاجتماعي ضمن المناطق التي سُجلت فيها الحالات. ونوه الدكتور مرام إلى أنه من المتوقع زيادة طفيفة في عدد الحالات الإيجابية خلال الأيام القادمة، وقد يتبعها ارتفاع حاد بعد شهرين.
وأوصى وزير الصحة، بارتداء الكمامة لجميع المدنيين في المناطق المحررة بشكل إلزامي، وتطبيق سياسة التباعد الاجتماعي في كافة المناطق، مشيراً إلى أن في حال حدث تزايد في الحالات الإيجابية سوف يتم اتخاذ إجراءات إضافية أخرى لمنع تفشي الفايروس بشكلٍ أكبر.

زمان الوصل

اترك رد

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك.   Learn more