صحيفة: “أمريكا لن تغادر منطقة الشرق الأوسط وتحدد أين ستبقى”

كشفت صحيفة أمريكية عن نية الولايات المتحدة الأمريكية بعدم مغادرة منطقة الشرق الأوسط، وكذلك الإبقاء على مناطق وجودها ونفوذها في سورية.

ونشرت صحيفة (واشنطن بوست) مقالاً قالت فيه: “إن بقاء القوات الأمريكية في المنطقة عامل إيجابي.” وقد أوضح كاتب المقال عن عدم وجود أي إشارة لعودة القوات الأمريكية إلى أمريكا.

وأشار الكاتب إلى أنه “في الفترة الأخيرة كثر الحديث حول مرحلة ما بعد أمريكا في المنطقة، إلا أنه ماتزال هناك قوات أمريكية كبيرة في كل من أفغانستان والعراق وسورية.”

وعدَّ أن وجود هذه القوات يخفف من حالة عدم الاستقرار، ويحد من نشاط الأعداء، وقد وصف قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترمب الذي وعد فيه بسحب القوات الأمريكية من منطقة الشرق الأوسط، بالمُحبِط.

ونقل الكاتب عن جنرال في القيادة المركزية قوله: “إن الأمريكيين مايزالون الشريك المفضل لدول المنطقة على غيرهم، رغم الضغط من روسيا وإيران اللتين تريدان تعزيز تأثيرهما بمنطقة الشرق الأوسط، فلا نزال الشريك المفضل.”

مُشيرًا إلى الإدارة الأمريكية تخطط لتخفيض عدد قواتها في سورية والعراق وأفغانستان، إلا أنها ستواصل دعم القوات المحلية الحليفة هناك.

وختم كاتب المقال بأن “الوجود الأمريكي بالشرق الأوسط يجب أن يكون بأعداد أمريكية قليلة وضحايا، أقل إلا أنه يجب على الشراكات أن تكون أكبر وبشكل جيد، وأن الأعداء يجب أن يخيفوا جيرانهم وليس أمريكا.”

حبر

اترك رد

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك.   Learn more