مع ارتفاع درجات الحرارة .. حريق جديد يلتهم عددة خيام للنازحين شمالي إدلب

نشب حريق في مخيم للنازحين اليوم الإثنين 20 يوليو/ تمّوز، قرب بلدة “بابسقا” بريف إدلب الشمالي، الأمر الذي نتج عنه أضرار مادية كبيرة تمثلت في خسارة ما لا يقل عن ستة عوائل للمأوى الوحيد لهم وما بقي من ممتلكاتهم نتيجة احتراقها، كما ظهر في تسجيل مصور تناقلته صفحات محلية.

بدورها أخمدت فرق الدفاع المدني الحريق الذي نشب في خيام نازحين بـ “مخيم كفرزيتا”حيث التهمت النيران 6 خيام بالكامل وتضررت أخرى، وفقاً لتقدير الدفاع المدني السوري للخسائر الناتجة عن الحريق.

ونشرت الـ”الخوذ البيضاء”، صوراً تظهر الخيام المحترقة وجانب من عمليات إخمادها فيما أشارت إلى أنّ سبب الحريق يعود إلى تسرب مادة الغاز من اسطوانة غاز منزلي مخصص للطبخ، فيما اقتصرت الأضرار على الماديات.

وسبق أن قضى مدني في العقد الثالث من العمر جرّاء حريق مجهول المصدر اندلع في خيمته ليلة أمس ضمن مخيم “كفرلوسين” في ريف إدلب الشمالي، وذلك بتاريخ الرابع عشر من شهر تموز الجاري.

في حين لفت فريق منسقو استجابة سوريا أمس إلى دخول مرتفع جوي جديد يؤثر على الشمال السوري، بالتزامن مع ظروف إنسانية صعبة تواجه النازحين السوريين في محافظة ادلب وخاصةً في المخيمات المنتشرة في المنطقة، والتي يبلغ عددها 1,277 مخيماً يقطنها أكثر من مليون مدني نازح.

وطالب الفريق توخي الحذر الشديد في التعامل مع مواقد الطهي واسطوانات الغاز، التي تسبب الحرائق وخاصةً أن الفترة الماضية شهدت أكثر من 27 حريقاً معظمها نتيجة مواقد الطهي واسطوانات الغاز.

وتكررت حوادث اشتعال النيران في خيم النازحين خلال الفترة الماضية، وسجل العديد من حالات اشتعال الخيام ووقوع إصابات بين الأطفال بشكل كبير، جراء الاستخدام الخاطئ للوقود في التدفئة أو طهو الطعام، وغالباً السبب رداءة الوقود، في ظلِّ ظروف جوية زادت من معاناة قاطني الخيام.

شبكة شام

اترك رد

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك.   Learn more