للمرة الأولى تنفيذ الاتفاق الروسي التركي في إدلب كاملاً

تمكنت الدورية الروسية التركية المشتركة من تطبيق اتفاق الخامس من آذار حول إدلب اليوم الأربعاء.

وأكملت الدورية “الروسية – التركية” المشتركة مسارها المحدد ضمن اتفاق 5 آذار الموقع بين روسيا وتركيا حيث تابعت دورية قوات الاحتلال الروسي مسيرها ودخلت الى مناطق سيطرة قوات الأسد في ريف اللاذقية فيما عادت دورية القوات التركية إلى نقاطها في ريف إدلب.

واجتازت الدورية المشتركة لأول مرة أكثر من 73 كم على طريق الـ “m4” من بلدة الترنبة بريف إدلب حتى قرية عين حور بريف اللاذقية وهي المسافة التي حددها اتفاق 5 آذار الموقع بين روسيا وتركيا.

وأفادت مصادر إعلامية أن الجيش التركي تمكن من تفجير لغمين أرضيين على طريق M4 الدولي بعد مرور الدورية المشتركة بنصف ساعة.

وكان وزير الدفاع التركي خلوصي أكار، قال إنه تم التوقيع مع الوفد الروسي على نص اتفاق يتعلق بوقف إطلاق النار في محافظة إدلب شمال غربي سورية.

وأوضح الوزير التركي في تصريح صحفي أن الاتفاق دخل حيز التنفيذ، مشيرا أن أولى خطواته هي تنظيم دورية مشتركة على طريق إم 4 بتاريخ 15 مارس/آذار.

وأكد أن الدوريات المشتركة مع روسيا على الطريق الدولي “إم 4” بسوريا ستساهم بشكل كبير في ترسيخ دائم لوقف إطلاق نار.

وأضاف أن الوفدين التركي والروسي أجريا محادثات لمدة أربعة أيام وفقا للاتفاق الذي توصل إليه الرئيسان التركي والروسي في 5 مارس/آذار، واصفا إياها بـ”الإيجابية”.

وأشار أنه سيتم إنشاء مراكز تنسيق مشتركة مع روسيا ليتم من خلالها إدارة العمليات المشتركة في إدلب.

اترك رد

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك.   Learn more