وحدات الجيش اللبناني تغلق خمس معابر برية غير شرعية بين لبنان وسوريا

قالت وسائل إعلام لبنانية، أمس الثلاثاء، إن وحدات تابعة للجيش اللبناني، أغلقت عددا من المعابر البرية غير الشرعية على الحدود بين لبنان وسوريا، في وقت تواصل ميليشيا “حزب الله” فتح الطرق والمعابر غير الشرعية مع سوريا.

وقال موقع “النشرة” إن عناصر مديرية المخابرات في الجيش اللبناني قامت بالتعاون مع فوج الحدود البري الثاني، بإغلاق 5 معابر غير شرعية في منطقة حرف السماقة والمشرفة في قضاء الهرمل، بالسواتر الترابية.

ولفت الموقع إلى أن عناصر الأمن أزالت جسرا حديديا يستخدم لعبور السيارات المسروقة إلى سوريا، وكان رئيس وزراء لبنان، شدد في مايو الماضي على أن “الحكومة ستتابع الجهود من أجل وقف اقتصاد التهريب عبر إقفال المعابر التي تتسبب بأضرار كبيرة للدولة، وتستفيد منها حفنة من المهربين”.

وكان الجيش اللبناني أعلن في مايو الماضي أيضا، أن وحدة عسكرية أزالت أنابيب كانت تستخدم لتهريب مادة المازوت عند الحدود اللبنانية السورية الشمالية، في منطقة البقيعة – خط البترول.

تجدر الإشارة إلى أن طول الحدود البرية اللبنانية-السورية يبلغ نحو 360 كم تقريبا، وتتداخل فيه كثير من المواقع، ما يزيد من صعوبة ضبطها، وتضم أكثر من 124 معبر تهريب، وفق ما أعلنت عنه الحكومة اللبنانية السابقة.

شبكة شام

اترك رد