سوريا:بعد”مئة دولار”العائدين..مئة أخرى على المغادرين

حددت وزارة الصحة في حكومة النظام السوري مبلغ مئة دولار أميركي كرسوم فحص كورونا للمسافرين خارج البلاد، بعد أيام من فرض وزارة المالية على العائدين للبلاد صرف مئة دولار حسب سعر البنك المركزي.
وقالت وزارة الصحة التابعة للنظام في صفحتها على “فايسبوك” الخميس، إن على من يرغب بالسفر من المواطنين خارج البلاد اجراء الفحص الخاص بكورونا (PCR) مقابل 100 دولار أميركي.
وحددت الوزارة أربعة مراكز معتمدة لهذا الفحص في مدينة دمشق، علماً أن أجهزة الفحص التي تمتلكها سوريا تم الحصول عليها كهبة من جمهورية الصين في شهر أيار/مايو الماضي.وتفرض غالبية الدول التي أعادت فتح حدودها أن يكون المسافر إليها خاضعاً لفحص الكورونا، في الوقت الذي لا يتجاوز فيه رسم الفحص في الدول الأوربية الثلاثين يورو.
وكانت حكومة النظام فرضت في 9 تموز/يوليو، على السوريين القادمين من خارج البلاد صرف مئة دولار أو ما يعادلها من العملة الصعبة، لدى وصولهم إلى المنافذ الحدودية من مراكز التصريف الحكومية، ووفق سعر الصرف الرسمي المعتمد من البنك المركزي، في مسعى منها لتأمين العملة الصعبة.
بجانب ذلك، عمد النظام السوري إلى السيطرة على الحوالات المالية القادمة من الخارج عبر حصرها بالمصارف التابعة له، وبالسعر الذي يحدده البنك المركزي، بعدما كانت تُصرف في السوق السوداء.

المدن

اترك رد