الامارات تسقط أمام ترامب ونتنياهو..وتعلن التحالف مع اسرائيل

أعلن الرئيس الأميركي دونالد ترامب أنه توصل إلى اتفاق رسمي بين إسرائيل والإمارات يقضي بتطبيع العلاقات الثنائية بين الطرفين. وكتب الرئيس الأميركي في تغريدة: “اتفاقية سلام تاريخية بين صديقينا العظيمين، إسرائيل والإمارات العربية المتحدة!”.

ونقلت وكالة “أسوشييتد برس” الأميركية عن ترامب قوله إن “الإمارات وإسرائيل ستقيمان علاقات دبلوماسية مع تعليق إسرائيل خطة الضم لأراض في الضفة الغربية”.  وأضاف “الآن بعد أن تم كسر الجليد، أتوقع أن تتبع المزيد من الدول العربية والإسلامية الإمارات”.
وشارك رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو تغريدة الرئيس الأميركي على حسابه الرسمي بموقع تويتر: وعلق قائلا: “يوم تاريخي”.
بالإضافة إلى ترامب، كان الوسطاء الأميركيون الرئيسيون في الاتفاق، كبير مستشاري الرئيس وصهره جاريد كوشنر، والمبعوث الخاص للشرق الأوسط آفي بيركوفيتش والسفير الأميركي لدى إسرائيل ديفيد فريدمان.
ونقلت “رويترز” عن مسؤولين وصفهم الاتفاقية، التي تُعرف باسم اتفاقيات أبراهام، بأنها الأولى من نوعها منذ توقيع إسرائيل والأردن معاهدة سلام عام 1994. كما أنها تمنح ترامب نجاحاً في السياسة الخارجية بينما يسعى إلى إعادة انتخابه في 3 تشرين الثاني/نوفمبر.
وأشاد وزير الخارجية الأميركية مايك بومبيو بالاتفاق قائلاً: “هذا إنجاز رائع لاثنتين من أكثر دول العالم تقدماً تكنولوجياً، ويعكس رؤيتهما الإقليمية المشتركة لمنطقة متكاملة اقتصادياً. كما يوضح التزامهم بمواجهة التهديدات المشتركة، كدول صغيرة -لكنها قوية”. وأضاف: “طوبى لصانعي السلام”. 
وفي تغريدة على حسابه الرسمي، قال ولي عهد أبوظبي محمد بن زايد: “في اتصالي الهاتفي اليوم مع الرئيس الأميركي ترامب، ورئيس الوزراء الإسرائيلي نتنياهو، تم الاتفاق على إيقاف ضم إسرائيل للأراضي الفلسطينية. كما اتفقت الإمارات وإسرائيل على وضع خريطة طريق نحو تدشين التعاون المشترك وصولا إلى علاقات ثنائية”.

وفي بيان مشترك أميركي إسرائيل إماراتي أرفقه ترامب بتغريدته، قالت الدول الثلاث إنه في اتصال هاتفي بين ترامب ونتنياهو وبن زايد اتفقت الإمارات وإسرائيل على تحويل العلاقات بينهما إلى علاقات طبيعية بشكل كامل.
وقال البيان: “هذا الاختراق الدبلوماسي التاريخي سيعزز السلام في منطقة الشرق الأوسط وهو دليل على الدبلوماسية الجريئة ورؤية القادة الثلاثة وشجاعة الإمارات وإسرائيل لرسم مسار جديد من شأنه أن يطلق العنان للإمكانات العظيمة في الشرق الأوسط”.
وأضاف أن وفدين من إسرائيل والإمارات سيجتمعان في الأسابيع المقبلة لتوقيع اتفاقيات ثنائية تتعلق بالاستثمار والسياحة والرحلات المباشرة وفتح السفارات والأمن والاتصالات وقضايا أخرى. وتابع أن الدول الثلاث تواجه تحديات مشتركة وستستفيد بشكل مشترك من هذا الاتفاق.
وجاء في البيان أنه “نتيجةً لهذا الاختراق الدبلوماسي وبناء على طلب الرئيس ترامب وبدعم من الإمارات، ستعلق إسرائيل إعلان السيادة” على أراضٍ في الضفة الغربية كان جزءاً من خطة ترامب “صفقة القرن”. وقال البيان إن الدول الثلاث واثقة من أن اختراقاً جديداً آخر على هذا المستوى مع دول أخرى قابل أن يتحقق.
وقال البيان المشترك إن الإمارات وإسرائيل ستوسعان وتسرعان التعاون على الفور في ما يتعلق بعلاج وتطوير لقاح لفيروس كورونا وسط تفشي الوباء.

المدن

اترك رد

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك.   Learn more