العميد رحال إلى الحجر الصحي ومحاميته مستعدا للطعن بقرار الترحيل لو صدر

قال يوسف رحال، شقيق العميد الركن أحمد رحال، إن السلطات التركية حولته لدائرة الهجرة في ساتالجا، وبعهدها سيخضع لحجر صحي لمدة 14 يوم بسبب مخالطاته لعدة أشخاص في الحجز…، علماً أنه بصحة جيدة، وأضاف أنه الآن في دائرة الهجرة في ساتالجا للنظر في قرار ترحيله من عدمه، وتابع محدثنا أن المحامية الموكلة بقضيته تعمل على الطعن بآي قرار محتمل لترحيله يدعمها بذلك عدة شخصيات سورية. 
ونفى المصدر أن يكون اعتقال رحال بناء على انتقاداته للجيش الوطني وتابع الأسباب سيعلن عنها العميد رحال لاحقا.
واعتقلت السلطات التركية رحال لمدة يومين في 14 اغسطس 2020، ثم حولته لدائرة الهجرة.
ووجه محدثنا ما اسماها “كلمة عتب محب” للحكومة التركية بخصوص قضية شقيقه إذ كان بالإمكان بمكالمة تلفونية تطلب منه الحضور وأن تحترم مكانته لدى الشعب السوري وشخصيته الإعتبارية كجنرال ومحلل سياسي، ولفت محدثنا إلى أن عائلة رحال ترفض أي تضامن معه مبني على شتم الدولة التركية ورئيسها وأجهزتها فهذا –حسب قوله-ليس نصرة للعميد بل اصطياد في المياه العكرة واستغلال لقصة العميد في الهجوم على بلد آوى مئات الألوف من السوريين وأكرم وفادتهم.
يذكر أن العميد أحمد رحال ضابط سابق في القوات البحرية السورية، ومدرس في الأكاديمية العليا للعلوم العسكرية السورية، وانشق عن النظام في العام 2012، ويعد أحد أبرز المحللين العسكريين في الشأن السوري.

زمان الوصل

اترك رد