روسيا تتحدى أميركا وسط سوريا

وجدت التلميحات التي أطلقها مسؤولون وخبراء عسكريون روس أخيراً، حول مواجهات مرتقبة، تطبيقاً في مناطق وسط سوريا. إذ أعلنت وزارة الدفاع الروسية، أمس (الثلاثاء)، إطلاق عمليات واسعة لتعقب «تزايد نشاط المسلحين» في هذه المنطقة، بهدف «القضاء على فلول الجماعات التي تخضع لسيطرة الولايات المتحدة»، ما بدا تحدياً لأميركا وسط سوريا.

وقال الناطق الروسي إن العملية التي أُطلق عليها اسم «الصحراء البيضاء»، «سوف تستمر ضد فلول العصابات حتى القضاء على الجماعات المسلحة التي تسيطر عليها الولايات المتحدة».

وأشار الناطق إلى أن مقاتلي «تنظيم داعش» نجحوا في تعزيز مواقعهم واستعادة قدراتهم بعد العفو الذي أصدرته «إدارة شمال شرقي سوريا» التي تسيطر عليها الولايات المتحدة. ووفقاً للناطق العسكري، فإن «الإرهابيين يعملون على تقويض تطبيع العلاقات بين القبائل العربية المحلية والسلطات السورية».

الشرق الأوسط

اترك رد