غارات جوية روسية استفزازية قرب نقطة تركية في جبل الزاوية بإدلب

استـأنف الطيران الحربي الروسي اليوم الثلاثاء، غاراته الجوية على قرية ريف إدلب الجنوبي، مستهدفاً منطقة قريبة من مواقع تمركز القوات التركية في جبل الزاوية، في ظل استمرار تدفع التعزيزات العسكرية التركية للمنطقة.

وقالت مصادر محلية من نشطاء المنطقة، إن عدة طائرات حربية روسية، استهدفت بشكل متتابع وبعدة غارات، أطراف قرية فركيا في القطاع الشرقي من جبل الزاوية، طالت الغارات قرب منازل لمدنيين، قريبة من مواقع تمركز القوات التركية هناك.

واعتبر نشطاء أن الغارات الروسية تندرج في سياق استفزاز القوات التركية، حيث تكرر لمرات عديدة استهداف المناطق القريبة من مناطق تمركز القوات التركية في ريف إدلب، دون الاستهداف المباشر.

وسببت الغارات حالة زعر كبيرة بين الأهالي في المنطقة، حيث تكتظ قرى جبل الزاوية بعشرات الآلاف من المدنيين النازحين وسكان المنطقة، بعد عودتهم إليها خلال الأشهر الماضية، رغم أن القصف المدفعي لم يتوقف على عدة قرى محاذية لخطوط التماس.

وبالتزامن، تواصل القوات التركية تعزيز نقاطها العسكرية في المنطقة بمزيد من الأليات والعناصر، وتوزيع نقاط جديدة على عدة خطوط وجبهات في جبل الزاوية، في وقت يبدو أن النقاط المنسحبة من مناطق سيطرة النظام ستتوجه لجبل الزاوية.

شبكة شام

اترك رد