إصابة 5 عناصر تابعين للأسد في استهداف سيارة عسكرية بدرعا

أصيب 5 عناصر تابعين لنظام الأسد، أمس الخميس، في ريف درعا الغربي، جراء استهداف سيارتهم بعبوة ناسفة.
وقالت مصادر لـ”زمان الوصل” إن الانفجار وقع على أطراف مدينة “إنخل” في منطقة “الجيدور” غربي درعا، مؤكدة أن العناصر الخمسة الذين لقوا مصرعهم يتبعون لفرع أمن الدولة.
وأضافت أن الانفجار حدث بالقرب من حاجز “المسلخ”، الذي يضيق على مدنيي المنطقة بسبب عمليات الاعتقال والابتزاز، مشيرة إلى أنهم نقلوا إلى مستشفى “الصنمين العسكري”.
ورجحت المصادر سقوط قتلى لأن بعض الجرحى نقلوا في حالة حرجة للغاية، لافتة إلى أن المنطقة شهدت انتشارا أمنيا كثيفا بحثا عن الفاعلين ولم تجد لهم أي أثر.
وتشهد مدن وبلدات درعا بين الحين والآخر، عمليات ضد قوات الأسد التي تواصل تطبيق السياسات القمعية ضد المدنيين، موقعة قتلى وجرحى في صفوف العناصر والميليشيات الطائفية.

زمان الوصل

اترك رد