الحجز على أموال ابنة خالة الأسد

أصدرت وزارة المال السورية قرارا بالحجز على أموال محافظ ريف دمشق علاء إبراهيم وزوجته وهي ابنة خالة الرئيس بشار الأسد، بعد يومين من قرار الأخير إعفاء المحافظ من منصبه.

وأصدر الأسد مرسوماً يقضي بتعيين معتز أبو النصر جمران محافظاً جديداً لمحافظة ريف دمشق، عقب إقالة إبراهيم الذي يتحدر من ريف جبلة الساحلية وهو ابن أحد الضباط السابقين وزوج ريم نجيب ابنة فاطمة مخلوف، الأخت الصغرى لأنيسة مخلوف والدة الأسد. وريم هي شقيقة العميد عاطف نجيب، الذي كان رئيساً لفرع الأمن السياسي في درعا في بداية 2011.

وكان أصدر رأس النظام أمس قراراً يقضي بإعفاء المهندس علاء منير إبراهيم من مهمته كمحافظ لمحافظة ريف دمشق؛ حيث تم تعيينه في 2016، الذي يعرف بظهوره المتكرر على وسائل إعلام النظام، ليصار إلى تعيين «جمران»، الذي شغل مناصب متدرجة في كهرباء دمشق.

وقالت شبكة «شام» المعارضة إن وسائل إعلام رسمية نقلت عن إبراهيم بعد مؤتمر اللاجئين نية الحكومة إقامة مخيمات جرى استخدامها بوقت سابق إبان حصار وتهجير أرياف دمشق لا سيما الغوطة الشرقية وأنه «يعول على المؤتمر كي يوفر دعماً مادياً للإسهام في إعادة الإعمار ورفع العقوبات. وهذا يهدف إلى إنجاز متطلبات عودة جميع اللاجئين»، وزعم بأن العقوبات الاقتصادية على سوريا تمنع عودة اللاجئين السوريين.

الشرق الأوسط

اترك رد