عقب لقائه بأردوغان.. الكاظمي يسعى لضبط الحدود العراقية-السورية كاملةً

كشف اللواء تحسين الخفاجي، الناطق باسم قيادة العمليات المشتركة في العراق، اليوم الثلاثاء، أنّ رئيس الوزراء، مصطفى الكاظمي، وجّه القوات المسلحة بأهمية ضبط الحدود العراقية السورية بالكامل، وذلك بعد أيام من زيارة قام بها إلى تركيا.وذكر في تصريح صحفي، أنّ “الحدود العراقية السورية، وهي 610 كم، أُمن أغلبها، وهناك عمل كبير من قبل وزارتي الدفاع والداخلية وهيئة الحشد الشعبي، فضلاً عن وجود معدات كاملة مقدمة من وزارة الموارد المائية لحفر خندق، وهو في مراحله الأخيرة، وكذلك وضع سداد ترابية، وسياج PRC”.

وأردف أنّ “قوات التحالف الدولي تسهم في عملية إمداد الكثير من المعدّات التي ستوضع على الحدود، كما أنّ قيادة العمليات المشتركة والتحالف يعملان على نصب أبراج ذات قيمة مادية وعملية كبرى جداً، فيها أجهزة ومعدات حديثة، تحتوي على إمكانيات وقدرات تمكننا من السيطرة على الكثير من الأعمال التي يقوم بها الإرهابيون”.هذا وكانت قد أفادت مستشارية الأمن القومي العراقي في بيان لها، أمس الاثنين، بأنّ مستشار الأمن القومي العراقي، قاسم الأعرجي، ناقش مع سفير النظام السوري لدى بغداد صطام جدعان الدندح، “آخر المستجدات الأمنية والسياسية في المنطقة والتعاون والتنسيق المشترك بين البلدين لتأمين حدودهما المشتركة ومكافحة الإرهاب وأهمية تبادل المعلومات الأمنية والاستخبارية وملاحقة فلول تنظيم داعش الإرهابي”.وقد زعم سفير النظام السوري “أهمية التنسيق السوري العراقي المشترك في المجالين الأمني والمعلوماتي للقضاء على ما تبقى من تنظيمات إرهابية في البلدين الشقيقين”.

ليفانت-وكالات

اترك رد