طيران مجهول الهوية يستهدف سيارة غربي إدلب

استهدف طيران مجهول اليوم الأربعاء 30 كانون الأول/ ديسيمبر، سيارة لم يعرف هوية من بداخلها بريف إدلب الغربي، ما أدى لإصابة رجل بحسب مصادر محلية.

وأفادت منظمة “الدفاع المدني السوري”، بأن حادثة الاستهداف وقعت على الطريق الواصل بين مدينة “سلقين” وبلدة “إسقاط” غربي إدلب، وفقاً لما ذكرت عبر معرفاتها الرسمية.

وأشارت “الخوذ البيضاء”، إلى أنّ الفرق الميدانية التابعة لها عملت على تفقد مكان الغارة وتأمينه، دون الكشف عن هوية الشخصية المستهدفة بالقصف الجوي الذي يعد حدثاً يتكرر بين الحين والآخر.

وفي 22 أكتوبر/ تشرين الأول، استهداف طيران تابع للتحالف الدولي تستهدف اجتماعاً لقيادات أمنية من هيئة تحرير الشام في قرية جكارة بريف مدينة سلقين، ما أدى لمقتل وإصابة آخرين.

وخلال الفترة الماضية، استهدف طيران التحالف الدولي لمرات عديدة قادة عسكريين وأمنيين في تنظيمي “حراس الدين” و “داعش” بأرياف إدلب وحلب، كان آخرها قبل أسابيع على طريق عرب سعيد، أودى بحياة أبو ذر المصري.

هذا وسبق أن تصاعدت عمليات الاستهداف الجوي عبر طائرات يرجح أنها تابعة للتحالف الدولي، ما أدى لمقتل وإصابة عدد من الشخصيات المستهدفة بصواريخ جرى استخدامها خلال الضربات بشكل متكرر.

شبكة شام

اترك رد