50 هدفاً.. حصيلة الأهداف الإسرائيلية في سوريا عام 2020

أصدر الجيش الإسرائيلي تقريراً ـ على الرغم من كونه نادراً ما يعلق على الضربات الجوية التي تنفذها قواته ـ يوم الخميس، إنه قصف نحو 50 هدفاً في سوريا عام 2020. الأهداف الإسرائيلية

كما تعهّدت إسرائيل باستمرار منع إيران من ترسيخ وجودها العسكري في سوريا، حيث دعمت طهران رئيس النظام السوري “بشار الأسد”، طوال الحرب المستمرة منذ ما يقرب من عقد.

فيما لم يقدم التقرير السنوي للجيش الإسرائيلي تفاصيل عن الأهداف التي قصفت، لكن يُعتقد أن إسرائيل شنت مئات الضربات في سوريا منذ اندلاع النزاع عام 2011.

كذلك، قالت متحدثة عسكرية لوكالة فرانس برس” إن الأرقام الواردة في التقرير صحيحة حتى 20 ديسمبر”.

ولفت التقرير، دون الخوض في التفاصيل، إلى أن الطائرات الحربية الإسرائيلية نفذت 1400 طلعة جوية “عملياتية” في عام 2020، حيث استهدفت الضربات قوات النظام السوري والقوات الإيرانية المتحالفة ومقاتلين من حزب الله اللبناني.

وجاء الكشف عن هذا الرقم ضمن ملخص سنوي صدر الخميس عن الجيش الإسرائيلي. وورد في الملخص، أنه تم رصد العديد من المحاولات التي قامت بها خلايا تابعة لـ”حزب الله” للتسلل عبر الحدود الشمالية. كما جاء فيه أن مسلحين فلسطينيين أطلقوا 176 صاروخاً باتجاه أراضي إسرائيل، سقط 90 منها في حقول مفتوحة، فيما اعترضت منظومة القبة الحديدية للدفاع الصاروخي قصير المدى 80 صاروخاً.

يشار إلى أنّه وفق التقرير، يوجد ارتفاع طفيف في العمليات المتبادلة التي تسميها “المعركة بين الحروب” و”مكافحة الإرهاب”، وانخفاضاً في الخسائر الاسرائيلية.

وكانت إسرائيل قد أغلقت المجال الجوي فوق هضبة الجولان، وذلك بعد استعدادها للقيام بتدريبات عسكرية أعلنت عنها في وقت سابق الأربعاء.

كما أعلنت هيئة البث الإسرائيلية (مكان)، قبل يومين، أن الجيش الإسرائيلي سيجري تدريبات عسكرية في هضبة الجولان. وقالت الهيئة إن التدريبات تشمل إطلاق نار بالذخيرة الحية، كما سيتم إطلاق صواريخ. الأهداف الإسرائيلية

ليفانت- وكالات

اترك رد