شمال سوريا.. قتلى وجرحى نتيجة استهداف سيارة لبيع الخبز

أفاد مصدر طبي في مشفى الهلال الأزرق في مدينة اعزاز، لوكالة الأنباء الألمانية، بإصابة 8 أشخاص على الأقل، بينهم 3 في حالة حرجة، جراء انفجار عبوة ناسفة مزروعة في سيارة لبيع الخبز، وسط سوق البلدة، الأحد.

حيث انفجرت عبوة ناسفة مزروعة في سيارة لبيع الخبز في بلدة سجو، بريف حلب الشمالي، الخاضعة لسيطرة فصائل المعارضة على الحدود السورية التركية.

ونقلت وسائل إعلامية، عن مصدر في الشرطة الحرة في بلدة اعزاز إن الانفجار أدى إلى أضرار كبيرة بالمحال التجارية والمنازل والآليات في منطقة الانفجار. وتتابع وحدات الشرطة عبر كاميرات المراقبة جهة دخول السيارة إلى البلدة.

تفجير سجو

كذلك أطلق مسلحون مجهولون، يستقلون سيارة نوع “سانتفيه” النار، على عنصر في فرقة “المنتصر بالله” الموالية لتركيا، وذلك في المنطقة الصناعية بمدينة الباب بريف حلب، ما أدى إلى إصابته بجروح متعددة.

فيما ألقى آخرون يستقلون سيارة، قنبلة يدوية، في حي العصيانة بمدينة إعزاز ضمن مناطق نفوذ الفصائل الموالية لتركيا بريف حلب، دون ورود أنباء عن خسائر بشرية.

وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان، قد أفاد بانفجار عبوة ناسفة بسيارة لبيع مادة الخبز بسوق لبيع الخضار في قرية سجو بريف مدينة اعزاز قرب الحدود السورية – التركية شمالي حلب، ما أدى إلى مقتل شخص وإصابة ثلاثة أشخاص بجراح، وحدوث أضرار مادية في موقع الانفجار.

يشار إلى أنّ المرصد السوري لحقوق الإنسان، أفاد في وقت سابق بأن “لجنة التحكيم” التي تم تشكيلها لفض النزاع الذي دار في ناحية جنديرس في كانون الأول/ ديسمبر من العام المنصرم، بين مسلحين من ريف دمشق، مدعومين بعناصر من حركة أحرار الشام من جهة، ومسلحين من فصيل نور الدين الزنكي.

ليفانت

اترك رد