قوات النظام تستهدف “تركس” للفصائل وتقتل سائقه.. وتجدد قصفها البري على ريف إدلب الجنوبي

وثّق المرصد السوري لحقوق الإنسان، اليوم، مقتل سائق تركس، جراء استهداف آليته بصاروخ موجه، أثناء تدشيم مواقع الفصائل على محور معارة النعسان بريف إدلب قرب الحدود الإدارية مع محافظة حلب.

على صعيد متصل، جددت قوات النظام قصفها بالمدفعية الثقيلة على قرى ريف إدلب الجنوبي، حيث استهدفت محيط بلدة كنصفرة وقريتي سفوهن والفطيرة في ريف إدلب الجنوبي، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية حتى الآن.

وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان قد رصد، بعد منتصف ليل الأربعاء-الخميس، قصفًا بريًا على منطقة “خفض التصعيد”، حيث استهدفت قوات النظام بالقذائف الصاروخية أماكن في كنصفرة والفطيرة وسفوهن وفليفل والرويحة وبينين وأطراف البارة بريف إدلب الجنوبي، ومحيط قليدين والعنكاوي بسهل الغاب ضمن ريف حماة الشمالي الغربي، بينما تشهد أجواء إدلب تحليقاً متواصلاً لطيران الاستطلاع الروسي.

المرصد السوري لحقوق الإنسان

اترك رد