بايدن يدعو إلى التصدي لتصرفات إيران المزعزعة للاستقرار بالمنطقة

دعا الرئيس الأميركي جو بايدن اليوم (الجمعة)، إلى ضرورة التصدي لتصرفات إيران المزعزعة للاستقرار في منطقة الشرق الأوسط.

وقال بايدن خلال أول خطاب له أمام مؤتمر ميونيخ للأمن، إن «الولايات المتحدة ملتزمة تماماً بتحالفنا مع حلف شمال الأطلسي، وأرحب باستثماركم في القدرات العسكرية التي تمكن دفاعاتنا المشتركة».

وأضاف «الديمقراطية تواجه تهديدات في أماكن عدة بينها الولايات المتحدة وأوروبا»، مشيرا إلى أن المعركة مع الاستبداد باتت في «مرحلة حاسمة، وسيدرس المؤرخون هذه اللحظة وسيكتبون عنها. إنها مرحلة حاسمة. وأؤمن بكل جوارحي بأن على الديمقراطية أن تسود».

وواصل الرئيس الأميركي: «نعيش وسط نقاش أساسي بشأن التوجه المستقبلي لعالمنا»، مضيفاً «علينا إظهار أن الديمقراطيات لا تزال قادرة على خدمة شعوبنا… لا تحدث الديمقراطية بمحض الصدفة»، مؤكداً «علينا الدفاع عنها وتعزيزها وتجديدها. علينا إثبات بأن نموذجنا ليس من مخلفات تاريخنا».

وتابع بالقول: «صمدت شراكاتنا ونمت عبر السنوات لأنها متأصلة في ثراء قيمنا الديمقراطية المشتركة. ليست خاضعة للمساومة ولا استغلالية».

وحض بايدن حلفاء بلاده على العمل معا لمواجهة التحديات السياسية والاقتصادية الصينية، وقال: «علينا الاستعداد معا لمنافسة استراتيجية بعيدة الأمد مع الصين… علينا ضمان بأن تتم مشاركة فوائد النمو بشكل واسع وبالتساوي، ليس من قبل البعض فقط. يمكننا مواجهة انتهاكات الحكومة الصينية الاقتصادية والإكراه وتقويض أسس النظام الاقتصادي العالمي».

الشرق الأوسط

اترك رد