غارات تركية على منطقة كردية في سوريا هي الأولى منذ 17 شهراً

شن الطيران التركي ليل أمس (السبت)، غارات على منطقة تسيطر عليها قوات كردية في شمال سوريا هي ‏الأولى منذ 17 شهراً‎.
وقال المرصد السوري لحقوق الانسان: «استهدفت طائرة حربية تركية مواقع عسكرية لقوات سوريا الديموقراطية ‏في قرية صيدا بريف عين عيسى شمالي الرقة»‎‏. ‏‎
وأوضح مدير المرصد رامي عبد الرحمن لوكالة الصحافة الفرنسية (أ.ف.ب)، أن هذه «أول غارات جوية تركية ‏منذ عملية نبع السلام التي شنتها أنقرة وفصائل سورية موالية لها في أكتوبر (تشرين الأول) 2019 ضد قوات ‏سوريا الديموقراطية في الشمال السوري»‏‎.
وهذه العملية التي توقفت بعد اتفاقين تفاوضت عليهما أنقرة مع واشنطن ثم مع موسكو، كانت سمحت لتركيا ‏بالسيطرة على مناطق حدودية بطول نحو 120 كيلومتراً وعمق 30 كيلومتراً، لكنّ عين عيسى ومحيطها بقيت ‏في أيدي القوات الكردية‎.
أكد مدير المرصد، أن «الاشتباكات مستمرة بين الطرفين منذ 24 ساعة»، مشيراً إلى أن القوات التركية فشلت ‏‏«حتى الساعة» في إحراز تقدم، بينما تمكنت قوات سوريا الديموقراطية من تدمير دبابة تركية.‏

الشرق الأوسط

اترك رد