النظام السوري يبتكر آلية جديدة لتوزيع مادة “البنزين”

ابتكر النظام السوري آلية جديدة لتوزيع مادة “البنزين”، سعياً منه لتخفيف أزمة الطوابير، وذلك من خلال إرسال رسالة نصيّة قصيرة إلى المواطنيين. 

أعلنت وزارة “النفط والثروة المعدنية”، التابعة للنظام السوري، اليوم الاثنين، أنّه سيتم اعتباراً من الغد الثلاثاء تطبيق الآلية الجديدة لتوزيع البنزين، وفق نظام الرسائل النصيّة القصيرة.

وبحسب مصادر محليّة، فإنّ الوزارة أصدرت توضيحاً حول الآلية الجديدة، وتعمتد على إرسال رسائل قصيرة تتضمن تفاصيل المحطة التي يجب التوجّه إليها مع مدة صلاحية الرسالة.

وقال الوزارة في بيان لها، إنّه سيتم ربط البطاقة بشكل تلقائي بآخر محطة تمت التعبئة منها بنفس ‏المخصصات الحالية، علماً أنّه يمكن للمواطنين تغيير محطة الوقود التي سيتم التعبئة منها قبل أول عملية شراء على ‏نظام الرسائل، من خلال المنصّات الإلكترونيّة التالية (تطبيق وين – قناة تلغرام – ‏موقع مركز الخدمة الذاتية).

كما أنّه بإمكان المواطن تغيير المحطة قبل عملية الشراء (وبعد إتمام أول عملية ‏شراء يصبح تغيير المحطة مقيداً بعدد مرات محددة)، علماً أنّه سيتم ترتيب البطاقات على محطة الوقود تبعاً لأقدمية عمليات التعبئة، وفقاً لبيان الوزارة.

وأشار والبيان، أنّه في حال انتهاء فترة صلاحية الرسالة يمكن إرسال طلب بإعادة تعبئة المادة، كما ‎يمكن الاستفادة من خدمة السفر ضمن المحطات التي يوجد فيها مخصصات ‏لهذه الخدمة لمرة واحدة (ذهاب وإياب).

وأكدت الوزارة إلى ضرورة التأكد من رقم الموبايل الخاص بالبطاقة لضمان استلام الرسالة ‏النصية القصيرة.‏

وتشهد المدن السورية، الخاضعة تحت سيطرة النظام السوري، أزمة خانقة نتيجة فقدان المحروقات، مما أحدث طوابير طويلة من المواطنيين بغية الحصول على لتر واحد من البنزين. 

ليفانت – سناك سوري 

اترك رد