دفعة مقاتلين سوريين جديدة تتجه إلى ليبيا

كشفت مصادر حقوقية سورية عن إرسال تركيا دفعة جديدة من المقاتلين السوريين إلى ليبيا، بدلاً من سحب المجموعات المنتشرة هناك، لافتةً إلى أن عملية عودة المقاتلين من ليبيا إلى سوريا لا تزال متوقفة.

وكان رئيس المجلس الرئاسي الليبي، محمد المنفي، أكد في وقتٍ سابق، خلال لقائه الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بإسطنبول، على ضرورة الالتزام باستحقاقات المرحلة الانتقالية في ليبيا، وإرساء الاستقرار في البلاد من خلال تحقيق مصالحة وطنية شاملة، وصولا إلى إجراء الانتخابات في ديسمبر من العام الجاري.

في ذات السياق، أشارت المصادر إلى أن الدفعة الجديدة تتكون من 380 مقاتلاَ تم سحبهم من سوريا إلى الأراضي التركية، خلال الأيام القليلة الماضية، قبل إرسالهم إلى ليبيا، على الرغم من توقف العمليات العسكرية هناك.

كما لفتت المصادر إلى أن عدد كبير من المقاتلين السوريين، الذين جندتهم أنقرة وأرسلتهم إلى ليبيا، عبروا عن حالة استياء كبيرة بسبب أوضاعهم السيئة هناك وعدم التزام الجيش التركي بإعدتهم إلى بلادهم.

يشار إلى ان وزارة الدفاع التركية، أعلنت قبل فترة، أنها ستواصل تدريب القوات المسلحة الليبية، في نطاق اتفاقية التدريب والتعاون والاستشارات العسكرية بين البلدين، حيث نشرت وزارة الدفاع نشرت عبر حسابها في تويتر، مجموعة من الصور توضح استمرار التدريبات، لافتة إلى أنها تواصل تدريباتنا للقوات المسلحة الليبية، في نطاق اتفاقية التدريب والتعاون والاستشارات العسكرية، وتجري تقديم التدريب التوجيهي للجنود الليبيين من قبل طاقمنا في الخدمة.

مينا

اترك رد