ابراهيم الجرادي.. الذئب في بادية النعاس

ابراهيم الجرادي، أحد شعراء جيل بداية السبعينيات المتميزين على مستوى النص الشعري والتنظير للكتابة الشعرية. وقد تجاوز بجدارة، وعلى نحو سريع، الامتحان الذي واجه هذا الجيل نتيجه وقوعه بين جيل الستينيات الذي جاء بعد الرواد، وبنى على الأساس الذي وضعوه (فايز خضور، ممدوح عدوان، بندر عبدالحميد، وفيق خنسة، نزيه أبوعفش، دعد حداد، عماد الجنيدي، مروان … اقرأ المزيد

“بالنص”: هجرة نساء سوريا ولبنان.. إلى القمر

علاء رشيدي ▪ “بدي هاجر ع القمر”، من هذه المقولة الشعبية المعروفة التي تعبّر عن الرفض والرغبة في التغيير، تنطلق فكرة العرض المسرحي “بالنص”، الذي عرض في مسرح دوار الشمس، وهو نتاج التعاون بين جمعية “سيناريو” ومنظمة “النساء الآن من أجل التنمية”، لتدريب مجموعة من النساء السوريات واللبنانيات اللواتي يعشن في منطقة البقاع اللبنانية على … اقرأ المزيد

أدونيس.. الشعر والماهيّة

حسن النيفي | لقد خذل الشاعر أدونيس (علي أحمد سعيد إسبر) قسماً كبيراً من جمهوره حين آثر الانحياز إلى جانب نظام التوحّش الأسدي في مواجهة ثورة السوريين في آذار 2011 ، إلا أن هذا الخذلان لم يُجهِز على شخصية الرجل كاملةً، إذ ظل أدونيس بنظر مجمل الساخطين على موقفه السياسي، ذلك الشاعر الكبير والرائد المتفرّد للحداثة، … اقرأ المزيد

سمراء

سَمْرَاءُ أحمد عبدالرحمن جنيدو☆ أَنَا السَّمْرَاءُ أَلْفُ قَصِيْدَةٍ، وَالجُّرْحُ أَسْمَائِي. أَنَا العَطْشَى بِأَرْضِ فُرَاتِنَا سَأَصِيْحُ، فُوْقَ رِمَالِهِمْ مَائِي. أَنَا القُدْسُ العَتِيْقَةُ، مِنْ دَمِي سَكِرُوْا، تُرَابُ دِمَشْقَ مَشْكَاتِي وَفيْحَائِي. أَنَا بَغْدَادُ مِنْ وَجَعي أُعَانِقُكُمْ، أَضِمُّ جِرَاحَنَا الأُخْرَى عَلَى رِئَتِي، أُعَاتبُكُمْ أَحِبَّائِي. أَنَا صَنْعَاءُ أَمْشِي، لَا هُدَىً يُهْدِي، طَرِيْقِي لُبَّ نِيْرَانٍ، وَعُنْوَانِي بِأَعْدَائِي. أَنَا العَرَبِيَّةُ السَّمْرَاءُ، وَالخِصْيَانُ … اقرأ المزيد

الــواقِعـــة

عمر هشوم ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ كم أستهجن مايردده إعلام النظام المجرم “يانار كوني برداً وسلاماً” وهو لم يعرف يوماً معنًى لكلمة السلام !!فوالله لولم تكن هذه الحرائق من صنيعته لماسمح لإعلامه أن يتداولها على مرأى العالم وسمعه .. مـا كـانَ ذا بَــرْداً يَفيـــضُ سَـــلامـا أرأيتُـــمُ ما تحــرُثـــونَ تفحَّمَــــــتْ أرأيتُـــــمُ ماتشــــربــونَ … اقرأ المزيد

عروس في سيارة الإسعاف

نور الشامي | أصعب ما يواجهه المرء في حياته هو فقدان الأحبة، فكيف بعروس في يوم زفافها وبعد طول انتظار وقبل الحفل ببضع سويعات تفقد عريسها؟! أمر لا يكاد يصدق، وموقف مرٌّ حزين لا تدركه العقول. سيارة الإسعاف وشريط الذكريات في دقائق معدودة مرت أمام ناظري كل الصعاب التي تجاوزتها مع خطيبي حين رأيت سيارة … اقرأ المزيد

لبيروتَ دمعةُ القلب، ورعشُ الضلوع

لبيروتَ دمعةُ القلب، ورعشُ الضلوع متعبةٌ أرواحنا، ورمادٌ تفيضُ به بحور البوح وتناجي مَنْ يُظللُ بالهوى أحزانها ويهدهدُ بالهوينا انكسارها أو يُطلقُ من أرَقِ العيون نشيدَها رقراقاً كالصبحِ، حلو العناقيد فوق الينابيع، وفي صلوات عُشّاقها.. بيروت، يا بيروت يلجُمني المُرّ عن الغناء وفي الشام سفّاحٌ، وغاصبٌ أفّاقُ يذبح أولادنا، ويحرقُ أحلامنا معابدَ النُسّاك، وحقولَ الشمس … اقرأ المزيد

والتُّهْمَةُ يَبْرَقْ…

نزار غالب فليحان في بلاد اللجوء ثَمَّ بردٌ لا يُسْكِتُهُ إلا دفءُ الأمنيات، غيابٌ لا يهزمه إلا حضور الوطن، فَقْدٌ لا يداويه إلا بعضُ أمل، جرحٌ لا يرتقه إلا الحنين، يُحْيي الهاربون من الموت أشياءهم بما تيسر من ملامح تعيد تشكيل الحياة التي ألفوها. في وطني لكل عابر سبيل حصة في بستان، ثمرة في شجرة، … اقرأ المزيد