الإعلام الروسي ينشر صوراً لعشرات القتلى من جنوده في سوريا

نشر الإعلام الروسي صوراً لــ 18 ضابطاً وجندياً روسياً قتلوا يوم الجمعة في إدلب، خلال المعارك التي جرت بين فصائل المعارضة المدعومة من تركيا وقوات النظام السوري المدعومة من روسيا.

وتظهر الصور التي نشرها الإعلام الروسي صوراً لجنود وضباط روس كانوا قد قتلوا في سوريا على يد فصائل المعارضة السورية المدعومة من تركيا.

وكانت قوات النظام قتلت 33 جندياً تركيًا في غارات شنتها طائرات تابعة للنظام السوري في إدلب, بعد أن قصفت رتلاً عسكرياً تركياً يوم الخميس الفائت .

وفي المقابل ذكرت وسائل إعلام مختلفة مقتل ما لايقل عن عشرة من عناصر حزب الله اللبناني وجرح آخرين بقصف جوي ومدفعي تركي استهدف تجمع لعناصر حزب الله اللبناني في ريف إدلب، ليلة الجمعة السبت.

وكانت صور بثتها مواقع تركية تظهر عشرات القتلى لجنود النظام السوري لقوا حتفهم جراء استهدافهم من قبل طائرات تركية مسيّرة في إدلب السورية.

تجدر الإشارة إلى أن مليشيات حزب الله تشارك مع قوات النظام والقوات الروسية بمعارك عنيفة ضد فصائل المعارضة في أرياف إدلب وحلب منذ حوالي 3 أشهر وسقط من خلالها العديد من القتلى والجرحى للحزب.

ليفانت

 

إقرأ أيضا:

إردوغان: طلبت من بوتين «الابتعاد عن طريقنا» في إدلب

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك.   Learn more